ببالغ الحزن والأسى تنعي هيئة الصحفيين السعوديين الاستاذ فهد العبدالكريم رئيس تحرير صحيفة ( الرياض ) وكان زميلاً عزيزاً له إسهاماته المشهودة في ميدان الصحافة تدرج في مراتب المهنة من البدايات حتى تسنم رئاسة تحرير مجلة اليمامة ثم رئاسة تحرير جريدة الرياض ، وكان عضواً فاعلاً في مؤسسة البمامة الصحفية ، كما أسهم في إعداد مهنيين في حقل الصحافة ، وهو أحد أعضاء مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين في دورته الحالية وأسهم في العديد من البرامج التي تبناها المجلس .. عزاءنا لعائلته جميعاً ، ولعموم أسرة العبدالكريم ، ولمحبيه وزملاءه إنا لله وإنا اليه راجعون

تعلن هيئة الصحفيين السعوديين عن توفر وظائف شاغرة بمقرها الرئيسي بالرياض، للعمل بالمسميات التالية :

( مساعد الأمين العام، مدير تسويق، محرر صحفي لإدارة الموقع، سكرتير )، وذلك وفقاً لبقية التفاصيل والشروط الموضحة أدناه.

الوظائف:

1- مساعد الأمين العام.

2- مدير تسويق.

3- محرر صحفي لإدارة الموقع (دوام جزئي).

4- سكرتير. الشروط العامة:

1- لا يقل المؤهل عن الشهادة الجامعية (ويفضّل في طبيعة التخصص).

2- يفضّل من له خبرة سابقة في المجال.

3- يفضّل من لديه لغة انجليزية.

4- التفرغ التام للعمل بدوام كامل.

5- باقي الشروط موضحة في الاعلان التالي ..

كما يمكنكم التقديم على الوظائف السابقة عن طريق الرابط التالي : اضغط هنا

 

20

نظم فرع هيئة الصحفيين السعوديين بحائل ندوةً بعنوان: “تلاشي الإعلام ما بعد كورونا” قدمها الدكتور علي الضميان العنزي رئيس قسم الإعلام وعلوم الاتصال بجامعة الطائف وأدارها الإعلامي ناعم الشهري مساء الخميس الماضي.
وبدأت الندوة بكلمة الأستاذ عبدالكريم الفطيمان نائب مدير فرع الهيئة رحب من خلالها بالضيوف والمشاركين.
وأوضح الدكتور علي العنزي أن جائحة كورونا أثرت على جميع مفاصل الحياة بما فيها الإعلام، وأن اعتماد معظم الجماهير في الحصول على المعلومة من مصدرها الرئيس أدى إلى ضعف متابعة بعض الوسائل الإعلامية، حيث لوحظ اعتماد بعض أفراد الجمهور على الموقع الرسمي لوزارة الصحة أو حسابها في تويتر أو المتحدث الرسمي لاستقاء الأخبار مباشرة دون الاعتماد على الوسائل الإعلامية التقليدية.
وأكد الدكتور العنزي أن وسائل الإعلام السائدة تساهم في تشكيل المجتمع وهذا ما هو ملاحظ في تأثير الإعلام الجديد في تغيير أنماط المجتمع وهذا يتفق مع مقولة عالم الاتصال الشهير ماكلوهان عندما قال: “الوسيلة هي الرسالة”.
وتنبأ الدكتور العنزي أن الذكاء الصناعي سيؤدي إلى تلاشي وسائل الإعلام إن وجدت أنظمة إلكترونية تقوم بعمل التقارير النصية والمسموعة والمرئية لأنشطة المؤسسات دون تدخل بشري وتصل عبر تطبيقات للجمهور دون مؤسسات إعلامية.
واختتم الدكتور العنزي حديثه بالشكر إلى هيئة الصحفيين السعوديين بحائل وإلى مدير الفرع الاستاذ عبداللطيف المساوي، كما شكر مدير الندوة الاستاذ ناعم الشهري بالإضافة لجميع المشاركين في اللقاء.
ثم بدأت مداخلات الحضور واستفساراتهم.
الجدير بالذكر أن الندوة حظيت بحضور العديد من الأكاديمين والإعلاميين وكذلك المهتمين بالإعلام من مختلف مناطق المملكة.

مكة المكرمة :
نظم فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة  لقاء افتراضيا  عن دور صحافة الموبايل في تعزيز المحتوى الإعلامي القاها مبارك الدجين  وأدارها  الاعلامي حاتم المسعودي وتحدث مدير فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة  فهد الإحيوي بكلمة  ترحيبية في بداية اللقاء  مشيرا الى أنه يأتي ضمن فعاليات الفرع  لتحقيق أهداف هيئة الصحفيين بصفة عامة ومنوها بأهمية صحافة الموبايل كونها جزءا من الإعلام الجديد

وسرد مبارك الدجين  خلال اللقاء  عدة محاور تمثلت في :

نشأة صحافة الموبايل وعلاقتها بالوسائل الإعلامية الأخرى .
إمكانيات صحافة الموبايل ومدى قدرتها على الحضور والمنافسة .
أحداث نقلتها صحافة الموبايل .
رواد صحافة الموبايل وتحدياتها .

                 نشأة صحافة الموبايل

واوضح الدجين بأنه بعد الاتصال اللفظي وهو أقدم أشكال الاتصال، مرت وسائل الاتصال الجماهيري بأربعة مراحل، الأولى مرحلة الكتابة التي بدأت عام 4000 قبل الميلاد، فيما انطلقت المرحلة الثانية باكتشاف الطباعة على يد الألماني “يوحنا جوتنبرغ” عام 1456م، والمرحلة الثالثة عرفت بالاتصالات البعيدة وتمثلها كل من الإذاعة التي ظهرت عام 1904م، والتلفزيون عام 1940م، أما المرحلة الرابعة وهي الاتصالات المتفاعلة

وأفصح بأن  صحافة الموبايل تعد ” أحد أشكال الإعلام الالكتروني المعني بصناعة المحتوى الإعلامي (المكتوب، المسموع، المرئي) عبر تطبيقات الهواتف الذكية وفق المعايير المهنية واستخدام الأدوات الاحترافية ومن ثم مشاركته في منصات الشبكات الاجتماعية أو مع مختلف وسائل الإعلام.

                الحضور والمنافسة

  وتطرق الى أن إمكانيات صحافة الموبايل ومدى قدرتها على الحضور والمنافسة تمثلت في (شيوع الهواتف الذكية، المرونة في الاستخدام، وفرة التطبيقات والمعدات، قلة التكاليف، جودة المحتوى، سرعة انجاز العمل ومشاركته، شبكة مراسلين، تكريس مفهوم الصحافي الشامل، إدارة ذاتية للمحتوى، البث المباشر)

                   توثيق الأحداث

وعن الأحداث التي نقلتها صحافة الموبايل استشهد الدجين بحادثة تسونامي في جنوب شرق آسيا عام 2004م، وتفجيرات النقل في لندن عام 2005م، وعواقب إعصار كاترينا عام 2005م، وإعدام صدام حسين عام 2006م، وإطلاق النار في جامعة فرجينيا في عام 2007م. جميع هذه الحوادث اعتمدت وسائل الإعلام فيها على لقطات شهود العيان الذين وثقوا الأحداث بهواتفهم.

وأفاد بأنه من الأحداث الهامة التي شكل فيها الهاتف المحمول فرقا كبيرا انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2008 عندما اعتمد باراك أوباما على جهاز (البلاك بيري) في الاتصال والتنسيق مع قادة حملته الانتخابية في مختلف الولايات المتحدة، وتمكن بفضل هذا الجهاز الصغير من التفوق على منافسه الجمهوري جون ماكين، فكان الفوز بمنصب الرئيس.

في شهر أبريل عام 2019م عرض الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو مقطع فيديو لحديث عفوي دار بينه وبين الملك سلمان بن عبدالعزيز في العاصمة الرياض وقد شارك الرئيس الإندونيسي هذا المقطع الذي قام بتصويره عبر هاتفه الذكي في مواقع التواصل الاجتماعي.

جوائز ومسابقات
واضاف بأنه في هذا الشأن تبنت الكثير من الجهات الحكومية والخاصة في السعودية فكرة المسابقات الإعلامية. فعلى سبيل المثال طرحت إمارة منطقة مكة المكرمة في موسم حج 2019م جائزة الإمارة للإعلام الجديد بهدف الارتقاء بنوعية وجودة المحتوى الإعلامي وتسليط الضوء على تجربة الحجاج، كذلك عكس الجهود المبذولة في خدمة الحاج وخدمة ضيوف الرحمن، وكان من فروع الجائزة أفضل تغطية من خلال تطبيق سناب شات، فهذا العمل كليا يتم عبر الهاتف الذكي الذي أثبت كفاءته كوسيلة إنتاج إعلامية.

واشار الى أنه من التجارب المماثلة في السعودية التي تستقبل المشاركات المنتجة عبر الهاتف الذكي ما تم في عام 2019م  كجائزة التميز الإعلامي التي أعلنت عنها وزارة الإعلام السعودية بمناسبة اليوم الوطني الـــ89. كذلك مسابقات معرض الصقور، والصيد السعودي، ومهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، بالإضافة إلى جائزة الإعلام السعودي التابعة لمنتدى الإعلام السعودي الأول.

                        الرواد

وحول رواد صحافة الموبايل ـ أوضح الدجين  من ضمن الرواد

أليسا ريتشاردسون حاصلة على درجة الماجستير والدكتوراه في الإعلام

وجلن ملكهي الذي كانت بدايته في التصوير عبر استخدام الجوال آيفون4 والمونتاج من خلال الآيباد وذلك في عام 2011م،

بالاضافة الى عدنان الشواشي  الذي ذاع صيته في المغرب العربي باهتمامه الكبير لصحافة الموبايل MOJO لكنها لم تكن تجربته الوحيدة

                    التحديات

ولخص الدجين تحديات صحافة الموبايل فيما يلي الى :

عدم قناعة بعض الاكاديميين والممارسين لهذا النوع من العمل الإعلامي.
وجود ممارسات غير مهنية من قبل بعض الإعلاميين وغيرهم من عامة الجماهير .
بعض وسائل الإعلام المحلية تمارسها بلا معايير واضحة .
إشكالية الحقوق الفكرية من حيث الصور الفيديو الموسيقى وغيره .
صحافة الموبايل مزحة عند المسئولين خلال اجراء اللقاءات .
قيام شخص واحد بجميع المهام (مهنيان بأجر واحد).
ضعف تطبيقات الإنتاج مقارنة بالبرامج
شبكة الجوال وعوامل الطقس والتصوير الليلي.
قلة المدربين ومؤسسات التدريب .
التحديات الصحية ومنها رهاب (فقد الهاتف المحمول) أو ما اصطلح على تسميته (نوموفوبيا) حيث أطلق علماء النفس هذا المصطلح في العام 2008م على مدمني الهواتف المحمولة ومستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي ممن لا يحتملون انقطاع اتصالهم بالشبكة.

المهنية والتنافسية

وشدد الدجين على إن العلاقة بين المهنية والتنافسية في الممارسات الإعلامية بالفضاء الرقمي يجب أن تكون علاقة تكاملية، باعتبار أن المهنية تمثل المعايير والأطر المحددة للنشاط الإعلامي كيفيا، والتنافسية هي مناخ محفز لتحقيق الإبداع في إنتاج محتوى إعلامي يأخذ بالاعتبار متطلبات المهنية وفق منهجية موضوعية لا تجعل التنافسية غاية في حد ذاتها، بل هي وسيلة لتحقيق منتج مهني .

وفي نهاية اللقاء الذي أداره الإعلامي حاتم المسعودي باقتدار أجاب الدجين على استفسارات الاعلاميين والإعلاميات المشاركين باللقاء .

 

الأحساء: اللجنة الإعلامية

تطلق هيئة الصحفيين السعوديين بالأحساء، مساء اليوم الاحد 21 يونيو 2020، ضمن البرنامج التأهيلي (صناعة الإعلام الرقمي) ورشة تدريبية متخصصة “عن بُعد” في ” إنتاج محتوى الوسائط المتعددة للمنصات الرقمية ” يقدمها المدرب الاعلامي مشعل الحميدان” لمدة 5 أيام تدريبية،

وكان البرنامج، الذي تنظّمه هيئة الصحفيين السعوديين بالأحساء، وترعاه مؤسسة عبدالمنعم الراشد الإنسانية، استأنف برنامجه بورشتين تدريبيتين، الأولى حول صحافة الموبايل وقدمها الخبير الاعلامي مهندالنعيمي و الثانية ورشة صحافة البيانات قدمها الاعلامي ثامر العوايشة بعد ان علق البرنامج في شهر مارس الماضي، مع بدء أزمة جائحة فيروس كورونا الجديد “كوفيد-19″، والتحق به 40 إعلاميًا وإعلامية يمثلون عددًا من المؤسسات الإعلامية الصحفية والإلكترونية والتلفزيونية.
وبدوره، أشار رئيس اللجنة الاعلامية في هيئة الصحفيين السعوديين في الأحساء عدنان الغزال ، إلى أن البرنامج تم استئنافه “عن بُعد”، بعد التحقق من المعايير اللازمة لنجاح التدريب “عن بعد” والتأكد من توفر البيئة المناسبة، ويوفر البرنامج، ومدته 12 أسبوعًا تدريبيًا، المعرفة والمهارات اللازمة للمتدربين وتأهيلهم على استخدام أدوات وسائل الإعلام الرقمي بشكل منهجي وتطبيقي؛ ليصبح لديهم إلمام بالتقنيات والمستحدثات الخاصة بالصحافة الرقمية، مما يؤهلهم للمنافسة في هذا المجال، ويحمل البرنامج، حزمة مزايا من بينها: مصمم وفق أسس مهنية ومهنية عالية، ومنح المتدربين شهادة معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، ويقدم فرصة للمزج بين أصول الصحافة والعمل الإعلامي وبيئة الإعلام الرقمي الجديد من أدوات قابلة للتوظيف في وسائل الإعلام الجديد والتقليدي.
وقال: إن البرنامج يهدف إلى تخريج جيل جديد متمكن من استخدام الأدوات الإعلامية الحديثة، وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على استخدام أدوات وسائل الإعلام الرقمي بشكل احترافي، وردم الفجوة من نقص الكوادر الإعلامية المؤهلة في المنطقة بتمكينهم بالمهارات اللازمة، ومن مخرجاته المتوقّعة تمكين المتدربين من الإلمام من استخدام الأدوات الإعلامية الحديثة، وإخراج مشاريع ومواد صحفية خلال فترة البرنامج؛ بواقع 8 مشاريع لكل متدرب، ومشروع تخرّج نهائي لكل متدرب مكتمل المعايير.

تتقدم هيئة الصحفيين السعوديين بصادق التعازي والمواساة لأسرة وذوي الأستاذ أحمد يوسف بهبهاني ‏- رحمه الله -رئيس مجلس ادارة جمعية الصحفيين الكويتية السابق والرئيس السابق للإتحاد العام للصحفيين العرب وصاحب ورئيس تحرير مجلة اليقضة الأسبوعية ، فقيد الصحافة الكويتية والعربية والعزاء موصول للأسرة الصحفية في الكويت ، وللزملاء في جمعية الصحفيين الكويتية .. انا لله وانا اليه راجعون”

مكة المكرمة :
يستضيف فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة مبارك الدجين في تمام الساعة العاشرة من مساء يوم الإربعاء ٢٥/ ١٠/ ١٤٤١ في لقاء افتراضي يتناول “دور صحافة الموبايل في تعزيز المحتوى الإعلامي “ .
وأوضح مدير فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة فهد الإحيوي بأن اللقاء يأتي ضمن أنشطة وفعاليات الفرع وأن الدعوة عامة للجميع وتتلخص محاوره حول :
• نشأة صحافة الموبايل وعلاقتها بالوسائل الإعلامية الأخرى
• إمكانيات صحافة الموبايل ومدى قدرتها على الحضور والمنافسة
• أحداث نقلتها صحافة الموبايل
• رواد صحافة الموبايل وتحدياتها .

وسيكون اللقاء على رابط زووم :
https://cutt.us/wwmm3

مكة المكرمة :
يستضيف فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة مبارك الدجين في تمام الساعة العاشرة من مساء يوم الإربعاء ٢٥/ ١٠/ ١٤٤١ في لقاء افتراضي يتناول “دور صحافة الموبايل في تعزيز المحتوى الإعلامي “ .
وأوضح مدير فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة فهد الإحيوي بأن اللقاء يأتي ضمن أنشطة وفعاليات الفرع وأن الدعوة عامة للجميع وتتلخص محاوره حول :

• نشأة صحافة الموبايل وعلاقتها بالوسائل الإعلامية الأخرى
• إمكانيات صحافة الموبايل ومدى قدرتها على الحضور والمنافسة
• أحداث نقلتها صحافة الموبايل
• رواد صحافة الموبايل وتحدياتها

وسيكون اللقاء على رابط زووم :
https://cutt.us/wwmm3

الأحساء: اللجنة الإعلامية

تطلق هيئة الصحفيين السعوديين بالأحساء، مساء غد الاحد 14 يونيو 2020، ضمن البرنامج التأهيلي (صناعة الإعلام الرقمي) ورشة تدريبية متخصصة “عن بُعد” في “صحافة البيانات”، يقدّمها المدرب الإعلامي ثامر عوايشة ، وذلك بعد إقرار رئيس مجلس إدارة هيئة الصحفيين السعوديين خالد بن حمد المالك، توصيةً باستئناف البرنامج.
وكان البرنامج، الذي تنظّمه هيئة الصحفيين السعوديين بالأحساء، وترعاه مؤسسة عبدالمنعم الراشد الإنسانية، استأنف برنامجه الاسبوع الماضي بورشة تدريبية حول صحافة الموبايل وقدمها الخبير الاعلامي مهندالنعيمي و جرى تعليقه في شهر مارس الماضي، مع بدء أزمة جائحة فيروس كورونا الجديد “كوفيد-19″، والتحق به 40 إعلاميًا وإعلامية يمثلون عددًا من المؤسسات الإعلامية الصحفية والإلكترونية والتلفزيونية.
وبدوره، أشار نائب مدير هيئة الصحفيين السعوديين في الأحساء والمشرف على البرنامج بدر بن عبدالله العتيبي، إلى أن البرنامج تم استئنافه “عن بُعد”، بعد التحقق من المعايير اللازمة لنجاح التدريب “عن بعد” والتأكد من توفر البيئة المناسبة، ويوفر البرنامج، ومدته 12 أسبوعًا تدريبيًا، المعرفة والمهارات اللازمة للمتدربين وتأهيلهم على استخدام أدوات وسائل الإعلام الرقمي بشكل منهجي وتطبيقي؛ ليصبح لديهم إلمام بالتقنيات والمستحدثات الخاصة بالصحافة الرقمية، مما يؤهلهم للمنافسة في هذا المجال، ويحمل البرنامج، حزمة مزايا من بينها: مصمم وفق أسس مهنية ومهنية عالية، ومنح المتدربين شهادة معتمدة من المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، ويقدم فرصة للمزج بين أصول الصحافة والعمل الإعلامي وبيئة الإعلام الرقمي الجديد من أدوات قابلة للتوظيف في وسائل الإعلام الجديد والتقليدي.
وقال: إن البرنامج يهدف إلى تخريج جيل جديد متمكن من استخدام الأدوات الإعلامية الحديثة، وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على استخدام أدوات وسائل الإعلام الرقمي بشكل احترافي، وردم الفجوة من نقص الكوادر الإعلامية المؤهلة في المنطقة بتمكينهم بالمهارات اللازمة، ومن مخرجاته المتوقّعة تمكين المتدربين من الإلمام من استخدام الأدوات الإعلامية الحديثة، وإخراج مشاريع ومواد صحفية خلال فترة البرنامج؛ بواقع 8 مشاريع لكل متدرب، ومشروع تخرّج نهائي لكل متدرب مكتمل المعايير.
واستعرض الخطة التدريبية للبرنامج:
• أخلاقيات العمل الصحفي والمخالفات الصحفية – 4 ساعات تدريبية.
• أخطاء لغوية شائعة في الصحافة – 4 ساعات تدريبية.
• التحرير الصحفي – 20 ساعة تدريبية.
• الكتابة للإنترنت – 12 ساعة تدريبية.
• صحافة البيانات – 12 ساعة تدريبية.
• صحافة الموبايل – 12 ساعة تدريبية
• ورش ولقاءات عملية مع ممارسي الإعلام – 8 ساعات.
• إنتاج محتوى الوسائط المتعددة للمنصات الرقمية –12 ساعة تدريبية.
• منهج وبرنامج مبادرة قوقل للصحافة – 8 ساعات تدريبية.
• منهج ومبادرة فيسبوك للصحافة – 12 ساعة تدريبية.
• تقنيات البث عبر الإنترنت – 8 ساعات تدريبية.
• مشروع التخرج – 15 ساعة تدريبية.

ترفع هيئة الصحفيين السعوديين خالص التعازي والمواساة لأسرة المرحوم الأستاذ فيصل مبارك القناعي ، والى عموم الصحفيين في الكويت والوطن العربي ، حيث فقد الإعلام الكويتي بوفاته رمزاً كبيراً من رموزه ، فقد أسهم الفقيد بقلمه وجهده وفكره في خدمة الصحافة الكويتية – وعلى الأخص الصحافة الرياضية – وله إسهام كبير في تعزيز العمل النقابي من خلال جمعية الصحفيين الكويتية حيث كان أميناً لسر الجمعية لسنوات عديدة ، وعنصراً فاعلاً ومؤثراً في الأمانة العامة لإتحاد الصحفيين العرب ، ولصدقة وإخلاصة ومناصرته لكثير من قضايا الصحافة والإعلام في الخليج والوطن العربي كون رحمه رصيداً كبيراً من المحبين الذين عبروا عن بالغ حزنهم لفقده رحمه الله رحمةً واسعة وأدخله فسيح جناته ” إنا لله وإنا اليه راجعون “