هيئة الصحفيين تنعى الاستاذ محمد الشدي

هيئة الصحفيين تنعى الاستاذ محمد الشدي

الرياض:

تنعى هيئة الصحفيين السعوديين ببالغ الحزن زميل المهنة الأستاذ محمد بن عبدالعزيز الشدي ، أحد رواد الإعلام والثقافة ،الذي نهض في وقت مبكر بهمومهما وتبوأ مناصب عدة فيهما، واختتم عمله الرسمي في هذين الحقلين برئاسة تحرير مجلة اليمامة ومن بعدها رئاسة جمعية الثقافة والفنون، وفتح خلال عمله فيهما نوافذ عدة لشخصيات تتلمذت على يديه وأثبتت حسن اختياره وتقديره ، حيث برزوا في مجالات الصحافة والثقافة ..

رحم الله الزميل الأستاذ محمد الشدي ، وغفر له ، وأسكنه فسيح جناته..

والعزاء موصول لشقيقه الزميل الأستاذ علي ، والأبناء هشام وفيصل وعبدالإله وأحمد وعموم أسرة الشدي في المملكة ، والى جميع زملائه ومحبيه والأسرة الثقافية والإعلامية

"إنا لله وإنا إليه راجعون"