د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب د. الخضير يوقع كتاب

د. الخضير يوقع كتاب " عاشوا في ذاكرتي " في بيت الاعلاميين 

المركز الاعلامي :

وقع الاديب د.عبدالله بن علي الخضير مساء اليوم السبت 6 نوفمبر 2021م كتبه " عاشوا في ذاكرتي " في مقر فرع هيئة الصحفيين السعوديين بالاحساء وبدأ الحفل بآيات من القرآن الكريم تلاها الشيخ نواف بن علاي الجري وبعدها كلمة مدير الفرع بالمحافظة عادل بن سعد الذكرالله جاء فيها " الإنتاج النثريّ للمحتفى به هذا المساء د. عبدالله الخضير اتسم  بجودةِ الصياغةِ مِن خلالِ الصحافةِ التي سَعُدتْ وهي تُفْرد و توسعُ له المساحاتِ في المقالِ ، والحوارِ، والاستطلاع ، والتقرير ، والمواجهة ، وغيرِها مِن الفنونِ ، وكانَ لصحيفتِنا " اليوم " اليدُ الطّوْلى في نشرِ إبداعاتهِ في (الفترة 2001م-2002م)،  وسعدتُ بالعملِ مع كاتبِنا ومبدِعِنا العزيزِ د. عبدالله بن علي الخضير وهاهو اليوم يوقع كتابه الاعلامي في ( بيت الاعلامي ) وبين اخواته واخوانه الاعلاميات والاعلاميين.

وبعده قال المحتفى به د. عبدالله الخصير " كنت أميـل إلـى الكتابـة في سير الشخصيات ( العلميـة والثقافيـة والتاريخية والأدبيـة ) ، وأن تكـون لـهـا صـلة وثيقة بالأحساء ؛ لأن توجه الجريدة يعتمد ذلك ، كون الملحق خاصا بالأحساء وما يتعلق بها ، فكـان جمهور القراء يختمون أسبوعهم بالتعرف على عالم ، أو أديب ، أو مـؤرخ ، أو شاعر ، وما يسعدني بعد ذلك ، هـو مـا يـأتيني مـن اتصالات للإشادة ، أو للإفادة ، أو للنقـد البناء " 

وأثنى على مبادرة هيئة الصحفيين للاحتفاء بالكتاب وتوقيعه على منصتها كون الكتاب مرتبط بتوثيق نتاج صحفي وقدم اهداءات شعرية في الوطن والاحساء وهيئة الصحفيين .

وبعد ذلك بدأ د. الخضير في توقيع كتابه وتوزيعه على الإعلاميات و الإعلاميين وأهدى مدير الفرع درع الهيئة التذكاري والتقطت الصور الثنائية و الجماعية .