وفد هيئة صحفيي مكة يقف على مراحل مشروع الـ100 مليار وفد هيئة صحفيي مكة يقف على مراحل مشروع الـ100 مليار


مكة المكرمة : هيئة الصحفيين

وقف أعضاء فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة على مراحل مشروع وجهة مسار طريق الملك عبدالعزيز “ الموازي”والذي يصل تكاليفه الى 100 مليار ريال ويعمل بالمشروع 6 آلاف موظف وتم ازالة 6 أحياء عشوائية تتضمن 3626 عقار . وطول المشروع ثلاثة كيلو وستمائة وخمسين وتم إنجاز 70 ٪؜ من أعمال البنية التحتية للمشروع .

                           تحقيق التوازن

واطلع وفد فرع الهيئة على مراحل المشروع من المهندس عبدالعزيز القرشي وعلى شرح شامل عن ماتضمنه المشروع من أعمال وآلية المنفذه لخطوات المشروع . فمكة المكرمة تستقبل على مدار العام أعداداً متزايدة من المعتمرين والزوار، إضافة إلى ضيوف الرحمن في موسم الحج، فضلاً عن النمو المتسارع للسكان، ما يستدعي التعامل مع الاحتياجات المتزايدة لخدمة هذه الأعداد، الأمر الذي يتطلب فكراً جديداً يسهم في تعزيز النمو الحضري والعمراني ويحقق التوازن بين الإنسان والمكان.

                            أبرز المشاريع

وتعد وجهة مسار أحد أبرز مشاريع تطوير وتنمية الإنسان والمكان، حيث تهدف إلى تعزيز جودة الحياة لسكان مكة المكرمة، وتحسين الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين، من خلال تبنيها منظومة خدمية راسخة للمئة عام القادمة، تضمن توفير فرص استثمارية متنوعة وطويلة المدى. وجهة مسار ومن خلال رؤيتها التنموية والاستثمارية،

                                 حلول منهجية

وضعت حلولاً منهجية تهدف إلى جعل مكة المكرمة نموذجاً رائداً في مختلف المجالات التنموية، بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030. وتم تعزيز الرؤية برفع مستوى التطوير العمراني، القائم على بنية تحتية مهمة للمئة عام القادمة، مدعومة بجودة المرافق والخدمات التي تعزز من جودة حياة سكان مكة المكرمة وزوارها من الحجاج والمعتمرين. ودعماً لهذا التوجه استحدثت وجهة "مسار" منظومة استثمارية متكاملة تعتبر الأولى في مكة المكرمة، بقنوات استثمارية متنوعة لاستقطاب الاستثمار المؤسساتي في مختلف القطاعات. واستهدفت المنظومة قطاعات الضيافة والاسكان وخدمات الحج والعمرة والسياحة الدينية والترفيه والصحة، والنقل، وغيرها.


ويمثل الموقع الاستراتيجي للوجهة في مركز المدينة الثابت عامل جذب تنافسي للاستثمار المؤسساتي الذي يستهدف القطاعات المتنوعة ضمن المنظومة الاستثمارية المتكاملة للوجهة والتي تتضمن قنوات تزخر بالعديد من المقومات التي ستقود إلى تحقيق عوائد مستدامة طويلة المدى. ويعد الاستثمار في الوجهة استثناءً في عالم الاستثمار طويل المدى، حيث يوفر فرصاً واسعة في قطاعات الضيافة والإعاشة والإقامة والنقل، وفق معايير تسهم في تقديم مفاهيم إقامة جديدة تلبي احتياجات الجيل القادم من الحجاج والمعتمرين. وستوفر الفرص الاستثمارية 38 ألف وحدة فندقية، و13 ألف وحدة سكنية، بالإضافة إلى عدد من المراكز التجارية، ومرافق رعاية صحية، ومراكز خدمات عامة. وتتميز مسار بكونها وجهة حضرية واستثمارية ملهمة لـ 100 عام قادمة في مكة المكرمة، وذلك بتطوير ستة مناطق عشوائية وإزالة ما يقرب من 3626 عقاراً وتحويلها إلى وجهة عصرية. ويتوقع أن يكون الإفتتاح الجزئي للوجهة في عام 2022، حيث تم حتى الآن استكمال ما نسبته 70% من أعمال البنية التحتية، والتي تم إنفاق أكثر من 17 مليار ريال عليها. وتحتضن الوجهة 58 فندقاً منها 16 من فئة الخمس نجوم، إضافة إلى 59 مبنىً للشقق الفندقية، و82 مبنىً للشقق السكنية. وقد عزّزت الموافقة السامية بضم المساحة الكلية للوجهة البالغة 1.25 مليون متر مربع في أربعة صكوك شاملة (موحدة)، من أهمية وجهة مسار كبيئة تطويرية ذات بنية تنموية متكاملة، تسهم في تنويع النشاط الاقتصادي، وتقدم فرصاً استثمارية مُميزة في مختلف القطاعات. وتتكون وجهة مسار من 205 قطع تطويرية وتنموية متكاملة قائمة على بنية تحتية غير مسبوقة، ويجري العمل في تسريع وتيرة الإنجاز وتوفير بيئة استثمارية آمنة للمائة عام القادمة. الى ذلك أكد مدير فرع هيئة الصحفيين السعوديين بمكة المكرمة فهد الإحيوي بأن هذه الجولة تأتي لتحقيق أهداف هيئة الصحفيين بصفة عامة بالوقوف على أبرز المعالم والمشاريع العملاقة القائمة والتي لاتزال تحت الإنشاء مشيرا الى أن هذا المشروع يمثل البوابة الغربية لمكة وسيحدث نقله نوعية كبيرة لأطهرالبقاع مشيدا بمضامين الجولة وما اشتملت عليه من أهداف .